top of page
  • Ahmad Bashari

د/ السويديس: ترجمة الموعـاد العــاسر إلى 20 لغة للوصول إلى البليون من الأعضاء


تعلن الرئاسة العامة لشؤون الحرمين الشريفين أنها ستكفل ترجمة خطبة عرفات داخل مكة.




 




ويطمح المشروع إلى الوصول إلى بليون مستمع بعشرين لغة مختلفة.




وتتمثل أهداف المشروع في تثقيف الناس بشأن الجوهر الحقيقي للإسلام، مما يعزز السلام والتسامح الديني والاعتدال.




 




 




وهنا في الرئاسة العامة لشؤون الحرمين الشريفين في مكة، نختتم الأعمال التحضيرية لأكبر مشروع ترجمة في العالم يتعلق بخطاب عرفات، الذي سيبدأ اليوم، 10 حزيران/يونيه، 2024.والهدف من هذه المبادرة هو الوصول إلى بليون مستمع في عشرين لغة متميزة. إبراز رسالة المملكة حول التسامح الديني والاعتدال والسلام وإظهار الإسلام على حقيقته الحقيقية بما في ذلك أهدافه السامية ودعا الشيخ الدكتور أيضا حارس الحرمين الشريفين، وهذا المسعى الدؤوب يهدف إلى إحداث تأثير عبر المعارك الدينية في جميع أنحاء العالم. وأشار عبد الرحمن بن عبد العزيز السويدي، رئيس الرئاسة العامة، إلى أن هذا المشروع يجسد التزام القيادة الحكيمة القوي بنشر كلمة الإسلام وإبراز الجهود التي تبذلها المملكة لمساعدة الحجاج. كما ذكر أن هذا المشروع هو جزء من جهود المملكة لخدمة الحجاج.



هل تريد بريدًا إلكترونيًا على KSA.com؟

- احصل على بريدك الإلكتروني على KSA.com مثل [email protected]

- مساحة ويب متضمنة تبلغ 50 جيجابايت

- خصوصية تامة

- رسائل إخبارية مجانية

نحن نستمع.
يرجى الحصول على اتصال معنا.

Thanks for submitting!

© 2023 KSA.com قيد التطوير و

تديرها شركة Jobtiles LTD

www.Jobtiles.com

سياسة الخصوصية

الناشر والمحرر: هارالد ستاكلر

bottom of page